عقوبات أمريكية على كيان حكومي و 4 مسؤولين صينيين

يني يمن - وكالات

نشر بتاريخ : 9 يوليو 2020

عقوبات أمريكية على كيان حكومي و 4 مسؤولين صينيين

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، الخميس، فرض عقوبات على كيان حكومي و4 مسؤولين صينيين، على خلفية انتهاكات بحق أقليات عرقية في إقليم تركستان الشرقية "شينجيانغ".

جاء ذلك في بيان نشر على الموقع الإلكتروني للوزارة، أشارت فيه أن تلك الانتهاكات تشمل الاعتقال التعسفي الجماعي والإيذاء البدني الشديد، ضد أقلية الأويغور المسلمة، وغيرها من الأقليات في الإقليم.

وتشمل العقوبات كل من تشين كوانغو، الأمين العام للحزب الشيوعي (الحاكم) في الإقليم، وزهو هيلون، نائب الأمين العام السابق للحزب في الإقليم، و"مكتب شينجيانغ للأمن العام"، ووانغ مينجشان، المدير الحالي وأمين عام الحزب بالمكتب، وهوو ليوجون، أمين عام الحزب السابق بالمكتب.

ونقل البيان عن وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين، قوله إن بلاده "ملتزمة باستخدام كامل سلطاتها المالية لمحاسبة منتهكي حقوق الإنسان في شينجيانغ وفي جميع أنحاء العالم".

وفي مايو/ أيار الماضي، أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية تسع مؤسسات صينية على قائمة العقوبات، بسبب ضلوعها في ممارسات القمع ضد أقلية الإيغور والأقليات المسلمة الأخرى في الإقليم.

ومنذ عام 1949، تسيطر بكين على إقليم تركستان الشرقية، وهو موطن أقلية الإيغور التركية المسلمة، وتطلق عليه اسم "شينجيانغ"، أي "الحدود الجديدة".

وتفيد إحصاءات رسمية بوجود 30 مليون مسلم في الصين، منهم 23 مليونا من الإيغور، فيما تقدر تقارير غير رسمية عدد المسلمين بقرابة 100 مليون، أي نحو 9.5 بالمائة من السكان.