انهيار أجزاء من سور صنعاء القديمة المصنفة بالتراث العالمي بسبب الأمطار

يني يمن - متابعات

نشر بتاريخ : 5 أغسطس 2020

انهيار أجزاء من سور صنعاء القديمة المصنفة بالتراث العالمي بسبب الأمطار

انهارت أجزاء من السور الجنوبي لمدينة صنعاء القديمة، المصنفة على قائمة التراث العالمي، جراء الأمطار الغزيرة والسيول الجارفة التي تضرب العاصمة اليمنية، منذ نحو أسبوعين.

وأكد سكان محليون أن الأمطار الغزيرة تسببت، ، في تهدم أجزاء من سور صنعاء القديمة، الذي يعد معلماً تاريخياً مهماً ومن أهم الآثار الحضارية لليمن.

وأفادوا أن أحد المنازل القديمة المحاذية للسور، تهدم ونجت أسرته المكونة من 5 أفراد.

وتداول ناشطون صوراً توضح انهيارات السور من الداخل، مع دعوات للجهات المختصة، ولمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو" للتدخل لإنقاذ السور كون مدينة صنعاء القديمة، من المعالم المدرجة ضمن التراث العالمي.

يشار إلى أن سيول الأمطار كانت قد تسببت بانهيار منازل في أحياء صنعاء القديمة ووفاة عدد من المواطنين، وباتت تهدد كثيرا من المنازل القديمة، نتيجة الإهمال وعدم الاهتمام بمجاري تصريف السيول منذ سيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية.